اليوم العالمي للسمع 2024

03-مارس-2024اليوم العالمي للسمع 20241445/8/22 هـ - 2024/3/3 مالوقت المتبقي :

اليوم العالمي للسمع 2024

تفاصيل الحدث

هو حدث عالمي سنوي للدعوة لرفع مستوى الوعي فيما يتعلق بفقدان السمع اليوم العالمي للسمع 2024، وتعزيز رعاية الأذن والسمع، والدعوة إلى اتخاذ إجراءات لمعالجة فقدان السمع والمشكلات ذات الصلة.
موضوع يوم السمع العالمي 2023 هو “رعاية الأذن والسمع للجميع، دعونا نجعلها حقيقة واقعة ” التي قدمت دعوة عالمية للعمل لمعالجة فقدان السمع وأمراض الأذن على مدار الحياة.
رسائل أساسية اليوم العالمي للسمع 2024:
​حسن السمع والتواصل مهمان في جميع مراحل الحياة.
كذلك يمكن تجنب فقدان السمع (وأمراض الأذن ذات الصلة) من خلال الإجراءات الوقائية مثل: الحماية من الأصوات العالية، والممارسات الجيدة للعناية بالأذن والتحصين.
كما يمكن معالجة فقدان السمع (وأمراض الأذن ذات الصلة) عندما تُشخَّص في الوقت المناسب وتطلب الرعاية المناسبة.
يجب على الأشخاص المعرضين لخطر فقدان السمع فحص سمعهم بانتظام.
يجب على الأشخاص الذين يعانون من ضعف السمع (أو أمراض الأذن ذات الصلة) طلب الرعاية من مقدم الرعاية الصحية.
تاريخ اليوم التوعوي:
دوليًّا: 2023/3/3م
محليًّا: 1444/8/11هـ

الموضوع:
رعاية أذن وسمع للجميع!
لنجعلها حقيقة
سيُسلط اليوم العالمي للسمع لعام 2023 الضوء على أهمية دمج رعاية الأذن والسمع في الرعاية الأولية، باعتبارها مكونًا أساسيًا من مكونات التغطية الصحية الشاملة

كما تعد مشاكل الأذن والسمع من بين المشاكل الأكثر شيوعًا في المجتمع.
ويمكن اكتشاف أكثر من 60% من هذه المشاكل وعلاجها في مستوى الرعاية الأولي.
كما من الممكن دمج رعاية الأذن والسمع في خدمات الرعاية الأولية من خلال التدريب وبناء القدرات على هذا
المستوى. وسيعود هذا الدمج بالنفع على الناس ويساعد الدول على المضي قدمًا في هدف تحقيق تغطية صحية شاملة.
في هذا اليوم،

في النهاية ستطلق منظمة الصحة العالمية دليلاً تدريبيًا جديدًا – دليل التدريب على الرعاية الأولية للأذن والسمع للعاملين في مجال الصحة والممارسين العموميين. سيرفق مع هذا الدليل كُتيب المُدرب وموارد مجتمعية أخرى

أكثر

أيام عالمية 2024

تنبيه: مكان ووقت الفعاليات قابل للتغيير أو الإلغاء، للتأكد يفضل التواصل مع الجهة المنظمة.

زمن

طوال اليوم (الأحد)(GMT+03:00)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *