قمة الضيافة المستقبلية 2023

07-09 مايو-2023قمة الضيافة المستقبلية 202317- 19 / 10 / 1444 هـ - 7 - 9/ 5 / 2023 مانتهى الوقت !

قمة الضيافة المستقبلية 2023

تفاصيل الحدث

قمة الضيافة المستقبلية 2023 تنطلق في مدينة الرياض ليكون الحدث الأهم الذي يناقش آفاق نمو وتطور صناعة الضيافة في المملكة بمشاركة نخبة من الخبراء والمسؤولين والمطورين يومي 7- 9 مايو 2023 في الرياض.

بعد النجاح الكبير الذي حققه مؤتمر “مستقبل الضيافة” الأول الذي نظمته وزارة السياحة في المملكة العربية السعودية، والأمانة العامة لمجموعة العشرين في شهر أكتوبر 2020، يعود المؤتمر ليقام في دورته الثالثة يومي 7 و9 مايو 2023 في وسيجمع المؤتمر عدداً من كبار الشخصيات الحكومية ومسؤولي صناعة السياحة والضيافة إلى جانب نخبة من أبرز المطورين والمستثمرين ومالكي ومشغلي الفنادق.

كما يعمل قمة الضيافة المستقبلية 2023 على مناقشة آفاق نمو وتطور قطاع السياحة والضيافة في المملكة، وذلك خلال فعاليات المؤتمر الذي تستضيفه شركة دور للضيافة الذي ينظم بالتعاون بين كل من شركة “ذا بينش” العالمية للفعاليات، وشركة ميد” والشركة السعودية لتنظيم المعارض والتسويق “سيمارك”.

سيكون الحدث بمثابة منصة للمجتمعات الاستثمارية رفيعة المستوى من أسواق متنوعة ومليئة بالفرص للالتقاء ومناقشة مستقبل الضيافة في المملكة العربية السعودية، سوق نمو السياحة والضيافة.

تعد المملكة العربية السعودية فريدة بثقافتها المميزة وفرصها الاستثمارية الواعدة، بما تمتلكه من إمكانات متميزة وما توفره من فرص غير مستغلة، وتمثل وجهةً ومقصدًا لأصحاب الأفكار والمشاريع الفريدة، حيث تعد المملكة ضمن أكبر الاقتصادات العالمية وعضوًا فاعلًا في مجموعة العشرين. وتمتاز المملكة بالوفرة في مواردها الطبيعية، وموقعها الجغرافي المميز الذي يحمل مكانة استراتيجية تجاريًا بين القارات الثلاث.

أكثر

مؤتمرات وندوات 2023

تنبيه: مكان ووقت الفعاليات قابل للتغيير أو الإلغاء، للتأكد يفضل التواصل مع الجهة المنظمة.

زمن

7 (الأحد) 9:00 صباحا - 9 (الثلاثاء) 7:00 مساء(GMT+03:00)

نوع الحدث

عرض – show 

القطاع

The development of the hospitality industry – تطور صناعة الضيافة  

الحضور

general  – عام 

مكان الحدث داخل المعرض

جميع الصالات – all halls 

الجهة المنظمة

بينش للفعاليات –  thebench 

locatin image

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *